سرايا القدس وكتائب القسام

الجهاد: حماس شَكَلت رافداً مهماً للعمل الوطني المقاوم في وجه الاحتلال

في الذكرى الـ 34 لانطلاقتها المباركة

تقدمت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، اليوم الثلاثاء 14/12/2021، بخالص التهاني والمباركات لحركة المقاومة الإسلامية “حماس” بمناسبة الذكرى الـ 34 للانطلاقة المباركة.

كما هنأت الحركة، بشكل خاص قيادة حماس وعلى رأسها الأخ إسماعيل هنية رئيس المكتب السياسي، وكافة أعضاء المكتب السياسي، وقيادة ومجاهدي كتائب الشهيد عز الدين القسام الأبطال.

واستذكرت حركة الجهاد الإسلامي المحطات الجهادية البارزة والمعارك الباسلة التي خاضتها المقاومة وفي مقدمتها كتائب القسام وسرايا القدس وبجانبهما الأذرع العسكرية للمقاومة الفلسطينية التي قدمت شلالاً من التضحيات، داعيةً بالرحمة لشهداء هذه المسيرة المباركة من الثبات والصمود والجهاد والمقاومة.

وأكدت الجهاد الإسلامي، أن حركة حماس شكلت منذ انطلاقتها رافداً مهماً للعمل الوطني المقاوم في وجه الاحتلال الصهيوني، وسجلت حضوراً متميزاً في كافة المحطات، وحافظت على موقف ثابت في صراعنا الممتد والمفتوح مع الاحتلال الصهيوني أكدت من خلاله على استمرار الجهاد والمقاومة حتى تحرير كل فلسطين.

وشددت الحركة، على الشراكة والتحالف مع حركة المقاومة الإسلامية “حماس” وكافة قوى المقاومة الفلسطينية لحماية الثوابت والدفاع عن شعبنا وأرضنا ومقدساتنا، ومواجهة العدو الصهيوني ومواصلة الاشتباك معه في كل الساحات وبكل الوسائل وفي مقدمتها العمل الفدائي المسلح.

كما نؤكد حرصنا على مواصلة العمل مع حركة حماس وكافة القوى الفلسطينية من أجل تحقيق الوحدة وتحشيد كل الطافات الوطنية في مقاومة العدو وتحرير كامل تراب وطننا المقدس، وعودة اللاجئين إلى ديارهم وتحرير كافة الأسرى والأسيرات.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

“أمن السلطة” يواصل اعتقال نشطاء الجهاد الإسلامي في الضفة

تواصل أجهزة الأمن التابعة للسلطة الفلسطينية اعتقال عدد من النشطاء والأسرى المحررين، دون الكشف عن …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.