شهيد باب العامود الشهيد محمد شوكت سليمة

استشهاد شاب برصاص الاحتلال في باب العامود بالقدس المحتلة

استشهد شاب فلسطيني برصاص جنود الاحتلال الإسرائيلي، بعد أن طعن مستوطنا في عنقه وظهره وأصابه بجروح خطيرة.

وقالت مصادر محلية إن جنود ما يسمى حرس الحدود، اطلقوا النار، على الشاب الفلسطيني من مسافة صفر، قرب “دوار المُصرارة”، بمنطقة باب العامود، في مدينة القدس المحتلة.

وأضافت المصادر بأن قوات الاحتلال اعتدت على المواطنين المتواجدين في محيط المنطقة وأطلقت باتجاههم قنابل الغاز المسيل للدموع، عقب اطلاق النار على الشاب، الذي ما زال مجهول الهوية.

وذكرت مصادر عبرية، أن الشاب الفلسطيني طعن مستوطنا من المتدينيين “الحريديم” (20 عاما) في عنقه وظهره، ونقل في سيارة إسعاف إلى مستشفى “شعاري تصيدق” في المدينة، ووصفت جروحه ما بين متوسطة إلى خطيرة.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

بارليف: أتعرض لتهديدات جراء مكافحة الجريمة وعنف المستوطنين

قال ما يسمى بوزير الأمن الداخلي الإسرائيلي عومر بارليف، إنه تلقي تهديدات بالقتل على إثر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.