حزب الله - حركة الجهاد الإسلامي

حزب الله والجهاد الإسلامي يؤكدان من الحدود مع فلسطين المحتلة تضامن المقاومة مع المقدسيين

أكد القيادي في حزب الله الشيخ أحمد مراد أن الاحداث الأخيرة في القدس المحتلة والضفة الغربية وغزة بينت الترابط بين الشعب الفلسطيني والمقاومة “قائم ومقدس”، مشيرا إلى ان أحدا لا يستطيع أن يفكك بين الشعب الفلسطيني.

أكد القيادي في حزب الله الشيخ أحمد مراد أن الاحداث الأخيرة في القدس المحتلة والضفة الغربية وغزة بينت الترابط بين الشعب الفلسطيني والمقاومة “قائم ومقدس”، مشيرا إلى ان أحدا لا يستطيع أن يفكك بين الشعب الفلسطيني.

ورأى الشيخ مراد خلال احتفال لمناسبة يوم القدس العالمي، أقيم في مارون الراس على الحدود اللبنانية الفلسطينية، “أن إسرائيل أصبحت اليوم في مأزق وستتراجع وأنه بدأ عصر التراجعات وأن هذا الزمن زمن الإمام الخميني وزمن الشهداء وزمن القدس”.

بدوره أكد مسؤول العلاقات اللبنانية في حركة الجهاد الإسلامي محفوظ منور أن فصائل المقاومة الفلسطينية تقف إلى جانب المقدسيين في باب العامود والشيخ جراح، وهي “كما كانت بالأمس مع هبة باب العمود هي اليوم أيضا جاهزة وعلى رأسها سرايا القدس للقيام بواجبها وتأدية دورها على أكمل وجه”.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

عطايا: الإعلام المقاوم شريك في النصر ومسؤوليته المساهمة في الحفاظ على الوحدة الوطنية

رأى ممثل “حركة الجهاد الإسلامي” في لبنان إحسان عطايا، أن “معركة سيف القدس سجلت انتصارات …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.