افيف كوخافي

كوخافي: الجيش سيزيد من قواته للبحث عن منفذي عملية “زعترة”

أجرى تقييما للأوضاع..

زار رئيس الأركان بالجيش الإسرائيلي، أفيف كوخافي، صباح اليوم الاثنين، منطقة عملية حاجز “زعترة” جنوب مدينة نابلس التي وقعت بالأمس وأسفرت عن إصابة ثلاثة مستوطنين إسرائيليين وصفت جراح اثنين منهم بالخطيرة.

وبحسب موقع “معاريف” أجرى كوخافي بعد زيارة مكان عملية حاجز “زعترة” تقييمًا للوضع قام فيه قائد فرقة الضفة الغربية العميد يانيف الألوف بمعاينة انتشار القوات على ضوء الأحداث الأخيرة.

وقال كوخافي من مكان العملية، تعمل العديد من القوات بمساعدة مسؤولي المخابرات وجهاز الأمن العام “الشاباك” منذ يوم أمس للعثور على منفذي الهجوم، وستواصل القيام بذلك حتى تنتهي المهمة.

وبين أن الجيش الإسرائيلي سيزيد من قواته ويوسع نشاطاته العملياتية في الأسابيع الأخيرة في الضفة الغربية في إطار استعداده للتصعيد.

يشار إلى أن الجيش الإسرائيلي قرر صباح اليوم الاثنين نشر لواء ناحل في المفترقات الرئيسية في الضفة الغربية.

ووفقاً للمراسل العسكري، انتشر مقاتلو لواء ناحال عند مفرق غوش عتصيون، وهناك تعزيزات عند التقاطعات ونقاط الاحتكاك في الضفة العربية.

وأشار المراسل إلى أن تعزيزات الجيش الإسرائيلي تأتي في إطار احتمالات وقوع عمليات جديدة مستلهمة من عملية زعترة التي وقعت مساء أمس وأدت إلى إصابة 3 مستوطنين وصفت جراح اثنين منهم بالخطيرة.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

كان: قائد القسام يكسر الصمت ويتوعد إسرائيل

ذكرت قناة كان العبرية مساء اليوم الثلاثاء، أن القائد العام لكتائب القسام محمد الضيف، كسر …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.