الاسير رافت عثمان حامد

أسير من رام الله يدخل عامه الـ18 في سجون الاحتلال

يدخل الأسير رأفت عثمان حامد من بلدة سلواد في رام الله، عامه الـ18 في سجون الاحتلال الإسرائيلي منذ اعتقاله عام 2004، وهو شقيق الأسير أكرم حامد

تعرض قبل اعتقاله للمطاردة، ولاحقًا واجه تحقيقٍ قاسٍ استمر قرابة 60 يومًا، وحكم عليه الاحتلال بالسّجن مدى الحياة تمكّن خلال سنوات أسره من استكمال دراسته وحصل على البكالوريوس .

خلال سنوات أسره فقدَ والده، كما اُستشهد ابن شقيقه ، ويقبع اليوم في سجن “ريمون”

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

الاحتلال يحول أسير للاعتقال الإداري ويفرض غرامة مالية على آخر

حولت سلطات الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الجمعة، الفتى محمد غسان أحمد منصور (17 عاما)، من جنين …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.