الاسرى

ثلاثة أسرى يواصلون معركة الإضراب عن الطعام

يدخل الأسير عماد سواركه (37 عامًا) من أريحا، يومه الـ40 على التوالي في إضرابه المفتوح عن الطعام رفضًا لاعتقاله الإداريّ، وسط ظروف صحية صعبة يواجهها حيث يقبع في زنازين سجن “عسقلان”.

وأكّد نادي الأسير أنّ الوضع الصحي للأسير سواركه يزداد صعوبة مع مرور الوقت، واستمرار الاحتلال في تعنته ورفضه الاستجابة لمطلبه، بهدف إنهاكه وإيصاله لمرحلة صحية صعبة، تُسبب له مشاكل صحية خطيرة، تؤثر على مصيره لاحقًا، إضافة إلى جملة الأهداف التي تحاول من خلالها ثني الأسرى عن مواجهة سياساتها.

ولفت إلى أن محاميه حاول يوم أمس زيارته، إلا أن إدارة سجون الاحتلال عرقلت الزيارة لذرائع واهية، وذلك في إطار سياساتها التّنكيلية الممنهجة بحقّ الأسرى المضربين.

وإلى جانب الأسير عماد سواركه، يواصل الأسيران مصعب الهور (33 عامًا) من الخليل، والصحافي علاء الريماوي (43 عامًا) من رام الله، إضرابهما المفتوح عن الطعام رفضًا لاعتقالهما الإداري.

وأوضح نادي الأسير إلى أن الأسير الهور يواصل إضرابه منذ (14) يومًا ويقبع في زنازين سجن “النقب”، والأسير الريماوي منذ (6) أيام، ويقبع في سجن “عوفر”، حيث أصدرت سلطات الاحتلال يوم أمس أمر اعتقال إداريّ بحقّ الصحافي علاء الريماوي لمدة ثلاثة شهور، بعد 6 أيام على اعتقاله على خلفية عمله الصحفي.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

المحررة الديك تعبر عن فرحتها وتؤكد: مشهد وداع الأسيرات مؤثر جدًا

عبرت المحررة أنهار الديك اليوم الجمعة عن فرحتها الشديدة للإفراج عنها من سجون الاحتلال الإسرائيلية …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.