الاسرى في سجون الاحتلال

نحو 700 أسير يواجهون الموت البطيء في سجون الاحتلال

أكدت هيئة شؤون الأسرى والمحررين اليوم الاثنين، أن نحو 700 أسير فلسطيني مريض يقبعون داخل سجون الاحتلال الاسرائيلي، بينهم 300 أسير مصاب بأمراض مزمنة وأكثر من 12 أسيراً يعانون من مرض السرطان بدرجات متفاوتة.

وأشارت الهيئة أنه تم الإعلان مؤخرًا عن إصابة الأسير حسين مسالمة (37 عاما) من بيت لحم بسرطان الدم (اللوكيميا)، ليرتفع بذلك عدد الأسرى المرضى المصابين بالسرطان داخل سجون الاحتلال.

وعبرت عن قلقها من تدهور الحالة الصحية للأسير “مسالمة” المعتقل منذ عام 2002 ومحكوم بالسجن لـ 20 عاما، خاصة أن الأسير كان يعاني في الفترة السابقة من آلام وأوجاع حادة في البطن، لكن إدارة المعتقل لم تكترث لوضعه وماطلت بتحويله للمستشفى لتشخيص حالته وتلقي العلاج؛ ليتبين إصابته بعد ذلك بالسرطان.

وأشارت الهيئة أن الأسير مسالمة يقبع حاليا داخل مستشفى “سوروكا” التابع للاحتلال في بئر السبع، وتم نقله قبل أيام لتلقي أولى جلسات العلاج الكيميائي.

ونوهت أنه مع تفشي فيروس كورونا وازدياد أعداد الإصابات بين صفوف الأسرى، أصبح هناك قلق واضح على مصير الأسرى المرضى ذوي المناعة المتهالكة كحال مرضى السرطان، خاصة أن إدارة سجون الاحتلال تحتجزهم بأقسام تفتقر إلى أدنى شروط الصحة والسلامة وتعتبر بيئة حاضنة لانتشار الفيروس.

وناشدت الهيئة مؤسسات المجتمع الدولي الحقوقية والإنسانية بالتدخل العاجل، والضغط على حكومة الاحتلال الإسرائيلي، للإفراج عن الأسرى المرضى بسجون الاحتلال، ولاسيما مرضى السرطان الذين يواجهون الإهمال الطبي المتعمد والموت البطيء.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

فارس ينفى إصابة شيخ الأسرى بكورونا ويؤكد ارتفاع اعداد الأسرى المصابين لـ300 أسير

أكد قدورة فارس رئيس نادي الاسير اليوم السبت 23/1/2021 ، ارتفاع أعداد الاصابات بفيروس كورونا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.