هدم منازل

الاحتلال يهدم مسكناً في تجمع “واد أبو هندي” البدوي بالقدس

هدمت قوات الاحتلال الإسرائيلي، صباح اليوم الأربعاء، مسكنا في تجمع “واد أبو هندي” البدوي، الواقع بين مدينة القدس وبلدة العيزرية، والمطل على مستوطنة “كيدار” الاسرائيلية.

وتعود ملكية المسكن المستهدف بالهدم للمواطن عمر سليمان

وأكد مسؤولون ونشطاء في متابعة شؤون الاستيطان، أن هدم المساكن في “تجمع وادي أبو هندي” البدوي، يعتبر بمثابة تهجير قسري للسكان من قبل سلطة الاحتلال.

وكانت قوات الاحتلال الاسرائيلية هدمت “تجمع وادي أبو هندي” في أواخر التسعينات، ثم أعيد بناؤه، وهو يواجه على الدوام أوامر بالهدم.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

هآرتس.. خلافات بين الأجهزة الأمنية حول والتهدئة في غزة

كشفت صحيفة هآرتس العبرية صباح اليوم الجمعة، النقاب عن خلافات بين الأجهزة الأمنية الإسرائيلية حول …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.