في اليوم العالمي للاجئين: 66% من الفلسطينيين هُجروا عام 1948

الأقسامالفلسطينيةنشر بتاريخ

قال جهاز الإحصاء المركزي الفلسطيني، إن 957 ألف فلسطيني طردوا ونزحوا من الأراضي الفلسطينية التي سيطرت عليها العصابات الإرهابية الصهيونية عام 1948، أي ما نسبته 66% من عدد السكان، بحسب تقديرات الأمم المتحدة عام 1950.

وأوضح الجهاز المركزي في بيان صحافي، صدر عنه اليوم، الاثنين، بمناسبة اليوم العالمي للاجئين، الذي يصادف 20 حزيران/ يونيو من كل عام، أن سجلات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) تشير إلى أن عدد اللاجئين الفلسطينيين المسجلين لديها بتاريخ الأول من كانون الثاني/ يناير 2015 بلغ 5.6 مليون لاجئ.

وهذه الأرقام تمثل الحد الأدنى لعدد اللاجئين الفلسطينيين، بحسب البيان.

وتشير بيانات جهاز الإحصاء الفلسطيني، إلى أن نسبة السكان اللاجئين في الضفة الغربية وقطاع غزة بلغت 41.6% من مجمل السكان المقيمين، وأن 26.3% من السكان في الضفة الغربية هم لاجئون، في حين بلغت نسبة اللاجئين في قطاع غزة 67.7%.

وأظهرت البيانات الرسمية وجود فرق واضح في معدلات البطالة بين اللاجئين وغير اللاجئين، ‘إذ وصل معدل البطالة بين اللاجئين الى 32.3% مقابل 21.4% بين غير اللاجئين’.

وبلغت نسبة الأمية للاجئين الفلسطينيين، للأفراد (15 سنة فأكثر) 2.9% في حين بلغت لغير اللاجئين 3.6%.

وارتفعت نسبة اللاجئين الفلسطينيين، الحاصلين على درجة البكالوريوس فأعلى وبلغت 14.3% من مجمل اللاجئين، في حين بلغت لغير اللاجئين 12.1%.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *