رفع الاذان من داخل إحدى بلديات الداخل المحتل

الأقسامالقدسنشر بتاريخ

رداً على القانون

أصدر رئيس بلدية باقة الغربية المحامي مرسي أبو مخ، أمرًا برفع الأذان، في مكبرات الصوت التابعة للبلدية، ردًا على قانون “منع الأذان” الذي أقرَّ في “الكنيست” بالقراءة التمهيدية.

ودعم المواطنون في باقة الغربية وفي بلدان عديدة داخل الأراضي المحتلة عام 1948، هذا القرار، معلنين أنهم على استعداد لوضع مكبرات صوت على أسطح البيوت لرفع الأذان. وقال إمام في أحد المساجد: لن نحترم ولن نذعن لهذا القانون، حتى وإن اعتقلنا.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *