دحلان: الوحدة الوطنية وتعزيز قوة فتح ومحاربة الفساد أهم أولوياتنا

الأقسامالفلسطينيةنشر بتاريخ
محمد دحلان

انطلقت في العاصمة الفرنسية (باريس)، اليوم، جلسات دورة الوفاء للشهداء والأسرى، الذي تنظمه حركة فتح أوروبا، بحضور النائب محمد دحلان، وبمشاركة واسعة من الكوادر التنظيمية وقيادات الحركة في أوروبا.

وألقى النائب محمد دحلان كلمته في الجلسة الافتتاحية قائلا بها : “لا يجوز بعد ربع قرن الحديث عن سلام، لم يجده على أرض الواقع، وفي المقابل اسرائيل تتحدث بأن رام الله وجنين ونابلس جزء من “إسرائيل”، ولا يجوز الاستمرار بفصل الضفة الغربية عن قطاع غزة، في ظل ما نقوم به في خلق التمازج الفكري بين شعبنا في الداخل والخارج”.

وقال:” بعد ربع قرن من المفاوضات، جاءت حماس لتقول بأنه لا يجوز الاستمرار بالمفاوضات، والمقاومة خيار أفضل وجرّبت ثلاث حروب وفي النهاية وصلت لنفس النتيجة، وكما لدينا الحق في المقاومة، ولكن يجب أن تستخدم ليس من أجل التدمير، بل من أجل أن نجبر القيادة “الإسرائيلية” أن تقبل الفلسطينيين كبشر وحقهم في دولة مستقلة”.

وفي حديثه حول حركة فتح والوضع السياسي الفلسطيني، أضاف دحلان قائلا: “حركة فتح يتم تخريبها وتدميرها، وهناك من يتنكر لماضيها القديم والعريق، التي أحبها الشعب  الفلسطيني والعربي، ولا يجوز تجريم المقاومة واستبدالها بالتنسيق الأمني مع الاحتلال، ودعمنا للرئيس “أبو مازن” يتمثل في: “تعزيز قوة فتح، والشراكة السياسية مع كل الفصائل الفلسطينية، ومحاربة الفساد، والعمل على تحقيق سلام دائم وقيام دولة فلسطينية، واعادة القضية الفلسطينية الى عمقها العربي”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *