البطش: ما جرى بجنين أعمال مدانة ومستفزة للمشاعر الوطنية والقيم الأخلاقية

الأقسامأخبار حركة الجهاد حركة الجهادنشر بتاريخ
خالد البطش

أكد القيادي في حركة الجهاد الإسلامي الشيخ خالد البطش، أن ما جرى في مدينة جنين بالضفة المحتلة من اعتداء وإطلاق النار من قبل أجهزة أمن السلطة تجاه عناصر الحركة أثناء احتفالهم بالإفراج عن الأسير يحيى بسام السعدي لأمر مدان ومستفز.

وقال البطش في بيان وصل “مركز اللغات والترجمة” نسخة عنه أمس الجمعة:” ما جرى في جنين أعمال مدانة ومرفوضة ومستفزة للمشاعر الوطنية والقيم الأخلاقية”.

وأضاف: “كان الأجدر على السلطة أن تمنع المشاركة ومن أعلى المستويات في مؤتمر هرتسيليا وليس مسيرة برايات وطنية احتفالاً للإفراج عن أسير فلسطيني من سجون الاحتلال الصهيوني”.

وتسأل القيادي البطش، لمصلحة من تُصر السلطة على إهانة الناس والعائلات المجاهدة في جنين؟.

يشار إلى أن أجهزة أمن السلطة اقتحمت صباح أمس الجمعة منزل الأسير ذوي الشيخ بسام السعدي وصادرت رايات حركة الجهاد الإسلامي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *