أهالي الأسرى يسابقون الزمن للمشاركة في المهرجان الجهادي

الأقسامأسرى الحركةنشر بتاريخ
أهالي الأسرى

لتجديد البيعة والتأكيد على خيار المقاومة

تأكيداً منهم على تجديد العهد والبيعة لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين، وعلى الالتزام بطريق أبنائهم الذين أفنوا زهرات أعمارهم خلف قضبان الاحتلال الإسرائيلي، يستعد أهالي أسرى حركة الجهاد للمشاركة الفاعلة في مهرجان الانطلاقة وذكرى استشهاد المعلم الدكتور فتحي الشقاقي “أبا إبراهيم” يوم الجمعة القادم في ساحة الكتيبة بمدينة غزة.

عائلة الأسير محمد البسيوني من شمال قطاع غزة، إحدى العائلات التي سيشارك جميع أفرادها في المهرجان بمن فيهم توأم الأسير “محمد” اللذان أنجبهما من نطفة مهربة بالإضافة إلى ابنه البكر الذي أنجبه قبل دخوله السجن.

ومن المقرر أن يتم الإفراج عن الأسير محمد البسيوني في 23/03/2017 بعد انتهاء محكوميته البالغة سبعة أعوام قضاها متنقلاً بين سجون الاحتلال ليستقر به الأمر في سجن نفحة الصحراوي.

يقول منذر البسيوني لمراسلنا، وهو شقيق الأسير، أن جميع أفراد العائلة كما كل عام تشارك في مهرجان الانطلاقة، لتجديد البيعة للحركة واحتراماً وتأكيداً على صوابية طريق الأسير “محمد”.

وأضاف، أن الجميع يتجهز من ساعات الصباح للانطلاق في الباصات التي توفرها الحركة لنقل المحتفين بانطلاقة حركتهم، رافعين الأعلام والرايات عالية، على أنغام أناشيد المقاومة.

وأكد، على عائلته وجميع عائلات أسرى حركة الجهاد الإسلامي سيشاركون كما الأعوام الماضية بفعالية، موضحاً أن مشاركة أهل الأسير في مثل هذا الاحتفال يبعث السعادة والسرور في نفوس الأسرى، والأهالي بحاجة إلى أي شيء يفعلوه لإدخال الفرحة على قلوب أبنائهم في سجون الاحتلال الإسرائيلي.

وقال:” ان رسالتنا كأهالي أسرى في مهرجان الانطلاقة، هي أننا مع برنامج المقاومة حتى تحرير فلسطين من دنس الاحتلال الإسرائيلي الذي سلب منا الأرض وحرية أبناءنا، إضافة إلى حبنا لحركة الجهاد الإسلامي الرائدة في مقاومة الاحتلال منذ انطلاقتها وحتى يومنا هذا، الرافضة لكل برامج التسوية غير المجدية.

وأضاف، أننا مع أي عمل تقوم به الحركة من أجل تحرير الأسرى من سجون الاحتلال بعزة وكرامة، مشيراً إلى أن الأسرى في سجون الاحتلال يموتون بشكل بطيء في السجون دون أن يلتفت إليهم أحد من العالم، لذلك فإن تحريرهم لابد أن يكون بالقوة، انطلاقاً من الحكمة القائلة، ما أخذ بالقوة لا يسترد بغيرها.

وتستعد حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين لإطلاق مهرجانها الجهادي في ساحة الكتيبة غرب مدينة غزة، الجمعة المقبلة بتاريخ (21-10) تحت عنوان “الجهاد ميلادنا المتجدد” إحياء لذكرى الانطلاق واستشهاد المؤسس فتحي الشقاقي.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *