الرئيسية / حركة الجهاد / البنيان المرصوص / سرايا القدس بدأت معركة البينان المرصوص وأنهتها بقصف “تل أبيب”
معركة البنيان المرصوص

سرايا القدس بدأت معركة البينان المرصوص وأنهتها بقصف “تل أبيب”

بدأت سرايا القدس الجناح العسكري لحركة الجهاد الإسلامي في فلسطين معركة البينان المرصوص وأنهتها بقصف عاصمة الكيان الصهيوني “تل أبيب”.

وانطلقت معركة البينان المرصوص بتاريخ 8/7/2014، وافتتحتها سرايا القدس بقصف تل أبيب بصاروخي براق 70 ، وعدد من المدن الصهيونية بـ60 صاروخ جراد، واختتمت السرايا المعركة بتاريخ 26/8/2014 بقصف تل أبيب بـ3 صواريخ براق 70، والمدن والمغتصبات والمواقع الصهيونية بـ200 صاروخ وقذيفة.

وتعد صواريخ البراق المحلية التي انتهجتها الصناعات الحربية لسرايا القدس، لأول مرة تدخل معركة الصراع مع العدو الصهيوني، وتتميز بمداها البعيد وقوة الرأس المتفجر التي تحملها.

وكشفت سرايا القدس في معركة البينان المرصوص عن نوعين من صواريخ البراق (براق 70) و (براق 100) حيث استهدفت السرايا بصواريخ براق 70 مدينة تل أبيب وضواحيها (غوش دان وريشون لتسيون ومطار بن غوريون ومفاعل تسوراك النووي) ومدينة القدس المحتلة وديمونا، وقصفت بصواريخ براق 100 مدينة نتانيا.

وأوقفت سرايا القدس مطار “بن غوريون” الدولي عن العمل على مدار أيام المعركة، لأول مرة في تاريخ الكيان الصهيوني، بعد أن قصفته عدة مرات بصواريخ براق 70.

وقلصت عدد من شركات الطيران الأوروبية رحلاتها لمطار بن غوريون وبعضها أوقف رحلاته إليه عقب قصف السرايا والمقاومة لمنطقة المطار بالصواريخ المحلية بعيدة المدى. وكانت بعض الرحلات الجوية التي وصلت مطار بن غوريون فارغة من الركاب، بسبب الأثر البالغ الذي أحدثته المقاومة في عمل المطار.

وشهدت حركة الطيران في مطار بن غوريون تشويشا منذ بداية معركة البينان المرصوص، حيث تم إيقاف عدة رحلات وتحويل مسارات أخرى وإلغاء أخرى وسط شلل تام في الحركة.

وعبر مسؤولون صهاينة كبار عن قلقهم من توقف شركات الطيران من أنحاء العالم عن تسيير رحلات جوية من الكيان الصهيوني وإليه على خلفية استهداف المقاومة للمطار بالصواريخ.

وأطلقت سرايا القدس خلال معركة البينان المرصوص 62 صاروخ براق 70 وبراق 100 على مدينة تل أبيب والقدس وديمونا ونتانيا وقاعدة هلافيم ومفاعل تسوراك النووي، وأسفر ذلك عن وقوع خسائر بشرية ومادية هائلة في صفوف الصهاينة. كما قصفت سرايا القدس بالمعركة مدينة تل أبيب بـــ5 صواريخ فجر 5.

وواصلت وحدة التصنيع الحربي التابعة لسرايا القدس في معركة البينان المرصوص إنتاجها للصواريخ المتنوعة وخاصة صواريخ براق 70 وبراق 100 لمواصلة دكها للعمق الصهيوني، وأظهر ذلك في شريط فيديو بثته سرايا القدس عبر موقعها الالكتروني وعبر قناة الميادين الفضائية، ولم تصفح السرايا عن كافة قدراتها الصاروخية بالمعركة.

جدير ذكره، ان سرايا القدس أعلنت مسؤوليتها عن قصف أهداف صهيونية مختلفة خلال معركة البنيان المرصوص بـ3249 صاروخ وقذيفة، من بينها صواريخ براق 100 وبراق 70 وفجر 5 وجراد وقدس وقذائف هاون وصواريخ 107 وC8k وكورنيت ومالوتكا.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

ذاكرة معركة البنيان المرصوص اليوم الثالث

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.