الرئيسية / إسرائيليات / أخبار إسرائيلية / خبير عسكري: “اسقاط الطائرة” كسر قواعد الاشتباك وأطلق شرارة حرب الشمال الأولى

خبير عسكري: “اسقاط الطائرة” كسر قواعد الاشتباك وأطلق شرارة حرب الشمال الأولى

“إسرائيل” تخشى المواجهة

أكَّد الخبير العسكري واصف عريقات أن اسقاط الجيش العربي السوري للطائرة الإسرائيلية من طراز F16 يؤشرُ لبدء مرحلة جديدة في الصراع مع “إسرائيل” عنوانها “التصدي للاعتداءات الإسرائيلية”، الأمر الذي قد يتطور إلى حرب استنزاف أو حرب واسعة النطاق، تكون فيها “إسرائيل” الخاسر الأكبر.

وأوضح الخبير عريقات في تصريحٍ أن “الحرب كان من المتوقع أن تكون على عدة مراحل، ولكن استهداف الطائرة حرق كافة المراحل”.

ويرى أن اسقاط الطائرة الإسرائيلية ربما يجر المنطقة إلى حرب كما أسمتها الاستخبارات الإسرائيلية “حرب الشمال الأولى”، وهي جبهة حربٍ واسعة ضد “إسرائيل” تمتد من طهران حتى الجنوب السوري، لكن ذلك الامر مرتبط بمدى استيعاب “إسرائيل” للضربة، ومدى قدرتها على تحمل تَضرر صورة الجيش الإسرائيلي وتآكل ردعه أمام العالم والمنطقة وجبهته الداخلية.

ويرى عريقات أن إسرائيل ستحاول الرد “بشكلٍ محدود”، لعلمها جيداً أنها ستجد نفسها في الحرب القادمة امام جبهة واسعة وممتدة من طهران حتى الجنوب السوري، قائلاً “إسرائيل لن تسلم وستحاول الرد المحدود للخروج بماء الوجه امام الجبهة الداخلية”، مشيراً إلى أنها لن تكون قادرة على وقف التصعيد واحتواء الموقف إذا ما تطور الرد، لافتاً إلى أن محور المقاومة هو صاحب القرار في إدارة المواجهة مع “إسرائيل”.

وشدد عريقات على أن سوريا والمقاومة اللبنانية تمتلك أسلحة كاسرة للتوازن، مشيراً إلى انَّ إسرائيل تخشى الدخول في حرب مع سوريا أو لبنان، لاسيما أنها كانت دائما تتحدث عن استهدافها أسلحة كاسرة للتوزان في سوريا، غير أن الاستخبارات الإسرائيلية في المرحلة الأخيرة تحدث بكل صراحة عن وجود مصانع سورية – إيرانية لإنتاج صواريخ “كاسرة للتوازن”.

وذكر أن اسقاط الجيش العربي السوري للطائرة الإسرائيلية يعطي مصداقية كبيرة لما كان يقوله الجيش السوري “أن الرد سيكون في الزمان والمكان المناسبين”.

وأعلن جيش الاحتلال الإسرائيلي أن طيارين إسرائيليين أصيبا-أحدهما بجراح خطرة- صباح اليوم السبت جراء إسقاط مقاتلة من طراز F-16 بمنطقة الجليل، خلال عودتها من هجوم داخل الأراضي السورية إثر تصدي الدفاعات السورية لها.

وأعاد جيش الاحتلال الإسرائيلي الساعة 9 صباح اليوم السبت قصف أهداف في ريف دمشق لم يتضح طبيعتها بعد، فيما ذكر الجيش السوري أنه تصدي لمقاتلات إسرائيلية.

وأوضحت القناة العاشرة الإسرائيلية حول هذا القصف أن “المقاتلات الإسرائيلية استهدفت وحدة تابعة للحرس الجمهوري في دمشق”.

وذكرت وكالة “سانا” الرسمية السورية أن “وسائط الدفاع الجوي في الجيش العربي السوري تصدت لعدوان من العدو الإسرائيلي على أحد المواقع العسكرية في المنطقة الوسطى”.

ونقلت عن مصدر عسكري قوله إن “العدو الإسرائيلي قام فجر اليوم بعدوان جديد على إحدى القواعد العسكرية في المنطقة الوسطى حيث تصدت له وسائط الدفاع الجوي وأصابت أكثر من طائرة”.

عن إدارة الموقع

شاهد أيضاً

الحرس الثوري: “على الولايات المتحدة ترك المنطقة قبل أن تنال هزيمة ساحقة “

وجه نائب القائد العام للحرس الثوري الإيراني، حسين سلامي، دعوة للولايات المتحدة بترك المنطقة قبل …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *